فوائد الصلاة على النبي-صلى الله عليه وسلم-

HTML clipboard

فوائد الصلاة على النبي-صلى الله عليه وسلم-

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحابته أجمعين.

أما بعد:

فإن من أحب شيئاً أكثر من ذكره، ومن علامة محبة النبي –صلى الله عليه وسلم- الإكثار من الصلاة عليه- صلى الله عليه وسلم-؛ لأن الصلاة والسلام عليه من أفضل القربات، ومن أجل الطاعات، قال الله –تعالى-: {إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا}  سورة الأحزاب (56). ومعنى صلاة الله على نبيه ثناؤه عليه بين الملائكة وفي الملأ الأعلى، وكذلك: "الصلاة من الله رحمته ورضوانه، ومن الملائكة الدعاء والاستغفار، ومن الأمة الدعاء والتعظيم لأمره"1. بل إن من صلى على رسول الله واحدة صلى الله عليه بها عشرا؛ كما جاء في الحديث الصحيح عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: (من صلَّى علي واحدة صلى الله عليه عشراً)2.

والصلاة على النبي -صلى الله عليه وسلم- مشروعة في جميع الأوقات، ولكنها تتأكد في أوقات، قال أبو شامة: "وهي مشروعه في جميع الأوقات، ومتأكدة في آخر كل صلاة، بل واجبة عند جمع من أهل العلم في التشهد الأخير من كل صلاة، وسنة مؤكدة في مواضع كثيرة منها: بعد الآذان، وعند ذكره عليه الصلاة والسلام، وفي يوم الجمعة وليلتها كما دلت على ذلك أحاديث كثيرة"3. وغير ذلك من المواضع.

والصلاة على النبي -صلى الله عليه وسلم- لها فوائد عديدة؛ نسوقها ملخصة من كلام ابن القيم -رحمه الله-، فمنها:

1.    امتثال أمر الله -سبحانه وتعالى-.

2.    موافقته سبحانه في الصلاة عليه وإن اختلفت الصلاتان فصلاتنا عليه دعاء وسؤال وصلاة الله تعالى عليه ثناء وتشريف.

3.    موافقة ملائكته فيها.

4.    حصول عشر صلوات من الله على المصلي مرة.

5.    أنه يرفع عشر درجات.

6.    أنه يكتب له عشر حسنات.

7.    أنه يمحى عنه عشر سيئات.

8.    أنه يرجى إجابة دعائه إذا قدمها أمامه فهي تصاعد الدعاء إلى عند رب العالمين.

9.    أنها سبب لشفاعته إذا قرنها بسؤال الوسيلة له أو أفردها.

10.    أنها سبب لغفران الذنوب.

11.    أنها سبب لكفاية الله العبد ما أهمّه.

12.    أنها سبب لقرب العبد منه يوم القيامة.

13.    أنها تقوم مقام الصدقة لذي العسرة.

14.    أنها سبب لقضاء الحوائج.

15.    أنها سبب لصلاة الله على المصلي وصلاة ملائكته عليه.

16.    أنها زكاة للمصلي وطهارة له.

17.    أنها سبب لتبشير العبد بالجنة قبل موته.

18.    أنها سبب للنجاة من أهوال يوم القيامة.

19.    أنها سبب لرد النبي الصلاة والسلام على المصلي والمسلم عليه.

20.    أنها سبب لتذكر العبد ما نسيه.

21.    إنها سبب لطيب المجلس وأن لا يعود حسرة على أهله يوم القيامة.

22.    أنها سبب لنفي الفقر.

23.    أنها تنفي عن العبد اسم البخل إذا صلّى عليه عند ذكره.

24.    أنها ترمي صاحبها على طريق الجنة وتخطئ بتاركها عن طريقها.

25.    أنها تنجي من نتن المجلس الذي لا يذكر فيه الله ورسوله ويحمد ويثني عليه فيه ويصلي على رسوله.

26.    إنها سبب لتمام الكلام الذي ابتدئ بحمد الله والصلاة على رسوله.

27.    إنها سبب لوفور نور العبد على الصراط.

28.    أنه يخرج بها العبد عن الجفاء.

29.  إنها سبب لإبقاء الله –سبحانه- الثناء الحسن للمصلي عليه بين أهل السماء والأرض لأن المصلي طالب من الله أن يثني على رسوله ويكرمه ويشرفه والجزاء من جنس العمل فلا بد أن يحصل للمصلي نوع من ذلك.

30.  إنها سبب البركة في ذات المصلي وعمله وعمره وأسباب مصالحه لأن المصلي داع ربه يبارك عليه وعلى آله وهذا الدعاء مستجاب والجزاء من جنسه.

31.    إنها سبب لنيل رحمة الله له.

32.    إنها سبب لدوام محبته للرسول وزيادتها وتضاعفها.

33.    أن الصلاة عليه سبب لمحبته للعبد فإنها إذا كانت سببا لزيادة محبة المصلى عليه له فكذلك هي سبب لمحبته هو للمصلي عليه.

34.  أنها سبب لهداية العبد وحياة قلبه، فإنه كلما أكثر الصلاة عليه وذكره واستولت محبته على قلبه حتى لا يبقى في قلبه معارضة لشيء من أوامره، ولا شك في شيء مما جاء به، بل يصير ما جاء به مكتوبا مسطورا في قلبه لا يزال يقرؤه على تعاقب أحواله ويقتبس الهدى والفلاح وأنواع العلوم منه، وكلما ازداد في ذلك بصيرة وقوة ومعرفة ازدادت صلاته عليه.

35.    أنها سبب لعرض اسم المصلي عليه وذكره عنده.

36.  إنها سبب لتثبيت القدم على الصراط والجواز عليه؛ لحديث عبد الرحمن بن سمرة الذي رواه عنه سعيد بن المسيب في رؤيا النبي وفيه: (ورأيت رجلاً من أمتي يزحف على الصراط ويحبو أحيانا ويتعلق أحيانا فجاءته صلاته علي فأقامته على قدميه وأنقذته).4

37.  أن الصلاة عليه أداء لأقل القليل من حقه وشكر له على نعمته التي أنعم الله بها علينا مع أن الذي يستحقه من ذلك لا يحصى علما ولا قدرة ولا إرادة ولكن الله سبحانه لكرمه رضي من عباده باليسير من شكره وأداء حقه.

38.    إنها متضمنة لذكر الله –تعالى- وشكره ومعرفة إنعامه على عبيده بإرساله.

39.  أن الصلاة عليه من العبد هي دعاء ودعاء العبد وسؤاله من ربه5.. وأما صفة الصلاة التي نصلي بها على رسول الله فأي لفظ يحصل به الصلاة على رسول الله ما يكن فيه محذور شرعي، وأفضل صيغة للصلاة على رسول الله –صلى الله عليه وسلم- ما جاء في حديث كعب بن عجرة -رضي الله عنه- قال: قلنا يا رسول الله كيف الصلاة عليكم أهل البيت فإن الله قد علمنا كيف نسلم عليكم؟ قال: (قولوا: اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد، اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد)6. والله الموفق. وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

1 الجامع لأحكام القرآن(14/205) للقرطبي.

2  رواه مسلم.

3  الباعث على إنكار البدع والحوادث (111- 112) لعبد الرحمن بن إسماعيل أبو شامة. الناشر: دار الهدى – القاهرة. الطبعة الأولى (1398هـ). تحقيق: عثمان أحمد عنبر.

4 رواه الطبراني وهو جزء من حديث طويل، وذكر الهيثمي في مجمع الزوائد أن إسناده فيه ضعف، وضعفه الألباني في ضعيف الجامع (2086).

5 راجع: جلاء الأفهام في فضل الصلاة على محمد خير الأنام، صـ (445 – 454). الناشر: دار العروبة– الكويت. الطبعة الثانية (1407هـ). تحقيق: شعيب الأرناؤوط-عبد القادر الأرناؤوط.

6 رواه البخاري ومسلم، واللفظ للبخاري، وقد وردت صفات أخرى ذكرها البخاري ومسلم وغيرهما..